ماالذي سيحدث للشعر بعد التوقف عن استعمال الشامبو؟

في هذا الموضوع سنتعرف على الاجابة لهذا السؤال عن طريق تجربة شخصية لرجل يدعى (Charles A Kang).

الان أغسل شعري بالماء فقط منذ عدة أشهر. عندما أقرر استخدام شيئا اضافيا، أستعمل الصابون (عادة صابون دوف أو أي صابون مشابه). قبل 5 سنوات كنت أستخدم الشامبو بكثرة عند غسل شعري. الان نادرا ما أستعمله، إلا في الفنادق، أو في حالات استثنائية – أعتقد أن اثار الشامبو والصابون تتشابه كثيرا.

مقارنة مع استخدام الصابون، استخدام الماء لوحده لم يقدم أي تغييرات ملوحظة. لم يكن هناك أي رائحة مزعجة، ولا وجود لأي بقع في الوسادة. مستويات قشرة الرأس بقيت ثابتة. معدل حدوث حكة فروة الرأس لم يتغير. استجابة الشعر للحالات المناخية مثل تغير الرطوبة بقي نفسه. القدرة على تسريح الشعر لم يتغير. كما أنني لم ألاحظ أي فوائد صحية كبيرة عند استخدام الماء فقط.



من جهة أخرى، استخدام الماء لوحده يخلق شعورا بأن الشعر غير نظيف تماما (كأنه دهني) مقارنة باستعمال الشامبو أو الصابون. لاحظت أيضا أنه بعد الانتهاء من العمل على موقد الفحم، يحتفظ شعري بالرائحة ليومين متتالين. ولهذا اذا كنت أعمل في مصنع الأسمدة، أو المذابح، أستخدم الشامبو بشكل أكبر.

كخلاصة، استخدام الشامبو من عدمه يأتي بفارق طفيف جدا. أنا أستعمل الماء فقط بسبب كسلي و لربح بعض المال و ليس بسبب خطر المواد الكيمائية التي تدخل في تركيب الشامبو. ربما قد يشكل خطرا بالنسبة للنساء اللاتي يملكن شعر طويل. بالمناسبة، لدي شعر متوسط الطول.

أتمنى أنك استفدت من هذه التجربة ولا تتردد من اثراء الموضوع بتجاربك الخاصة في قسم التعليقات أسفل الموضوع…. حظ موفق.

كن أول من يكتب تعليق

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني


*