تعرّف على قصّة آدم الذي خسر 73 كلغ من وزنه

تعرّف على قصّة الشاب الذي خسر 160 رطلا من وزنه (73 كلغ) واكتشف أسرار تدريباته ونظامه الغذائي بالتفصيل.

البطاقة الشخصية

  • الاسم: آدم بارك (Adam Park)
  • مكان الاقامة: بومانزفيل، أونتاريو، كندا

كان هدف آدم الأساسي أن ينقص من وزنه لتحسين لياقته البدنية وتكوين صداقات لكنّ نتائج التدريب كانت أبعد من ذلك بكثير وجعلته يتبنّى نمط حياة جديد صحّي ورياضي.

كان آدم بارك يشعر دوما بأنّه مهمّش وغير مرغوب فيه بسبب وزنه الزائد. يحدثنا قائلاً “لم يمكن بإمكاني حتّى ركوب الأفعوانيات ولا السباحة أو حتّى التزلج على الثلج أو على الجليد كباقي الأطفال في مثل سنّي. وقبل سنوات المراهقة لم يكن لدي أيّ أصدقاء، ومع أنّني لم أكن أتعرّض للمضايقات على الإطلاق، فإننّي كنت أشعر بالتهميش بسبب وزني الزائد الذي كان يمنعني من المشاركة في معظم النشاطات التي كان يزاولها أقراني. لقد كنت خجولا، الشيء الذي جعلني اضافة إلى وزني المفرط، أنطوي على نفسي. لقد كنت وحيدا للغاية.



وعلى الرغم من أنّ آدم و والدته كانا يعانيان من السُمنة، فإنّ والده وشقيقه لم يكونا يعانيان من هذه المشكلة مما جعلهما يُغرقان البيت بالوجبات السريعة غير الصحيّة. يقول آدم مخبرًا “عندما كنت صغيراً كُنت استهلك السُعرات الحرارية بشكل مفرط ومستمر، وخصوصا عندما كان الأمر يتعلق بالوجبات الخفيفة والمشروبات الغازية”، وممّا زاد الطين بلّة، أنّه لم يكن يشارك الأطفال بأغلب الألعاب ويجلس دائما على الهامش أو بالبيت فقد كانت الأريكة مكانه المفضل. كل هاته العادات السيئة التي اكتسبها خلال سنوات طفولته استمرت معه إلى غاية سنوات المراهقة المبكرة.

ويستطرد آدم مُضيفاً ” كانت العائلة تجتمع كل ليلة حول مأدُبة عشاء كبيرة من اللحوم والبطاطس والخضروات، بالطبع لم تكن كلّها وجبات غير صحية” يعقب آدم “ولكنّ طريقة الطهو التي تعتمد على القلي الكثير واستعمال الزيوت والدهون، إضافة إلى الوجبات الخفيفة وعدم ممارسة الرياضة، جعل من زيادة الوزن أمرا حتميا وسهلا”.

وبينما كان آدم يستعد لدخول الثانوية، بلغ وزنه 315 رطلا (156 كلغ) وسعيا وراء الانسجام مع محيطه الجديد والتأقلم مع زملائه، أدرك أنّه لا مفر من فقدان الوزن عاجلاً أم آجلاً.

فإليكم هذا الحوا رمع آدم:

ما هي نقطة تحولك والسبب الذي جعلك تشرع بإنقاص وزنك؟

مع بُلوغي مرحلة الثانوية لم يكن عندي أصدقاء. أردت أن أندمج في جو الثانوية وأكون كباقي زملائي بالدراسة، الشيء الذي جعلني مضطرا لتغيير أسلوب حياتي.

ما هو أول شيء قمت بتغييره؟

كان أول شيء قمت بتغييره هو نظام الأكل. توقفت عن تناول جميع أنواع الوجبات السريعة والمشروبات باستثناء الماء. وإن كان ولابدّ من تناول وجبة سريعة فيجب أن تكون صحيّة، مثل قطع البروتين أو رقائق البطاطس.



هل ساندتك عائلتك في قرارك لتبني اسلوب حياة صحّي؟

لقد تلقيت الدعم التّام من طرف عائلتي التي ساندتني مئة بالمئة. فقد رَحَبُوا على الفور بقراري الذي اعتبروه أفضل شيء يمكن أن أقوم به على الإطلاق. وكان أهم جزء في هذا القرار هو أنّني أتيت بالفكرة من تلقاء نفسي. وعلى العكس من أمي التي عانت من السمنة طوال حياتها وكانت مُطَالبة بالتخلص من وزنها الزائد باستمرار إلا أنّها كانت مصرّة على عدم مطالبتي بتخفيض وزني.

كل ما أرادوه هو أن يكون القرار قراري أنا لوحدي وبمجرد أنِ اتّخذتُه حتّى هبّوا لدعمي ومساندتي. أعتقد أنهم كانوا متخوِّفين من ردّة فِعلِي أو الرفض الذي كانوا سَيُواجِهُونَهُ إن حاولوا إرغامي على القيام بذلك. أنا سعيد لأنهم تركوا لي المجال لأخطو هذه الخطوة المهمّة واتخذ القرار بمفردي.

أخبرنا عن خطواتك الأولى في رحلة التخلص من الوزن

ما إن عزمت على التخلص من الوزن الزائد، سارع والديِّا بتسجيلي في النادي الرياضي واستعانا بمدرب لياقة بدنية، ولا أخفي عليكم أنّه لم يكن بوسعي أن أقوم بذاك لوحدي. لقد كانت هاته المبادرة بمثابة أكبر مساعدة ودفعة بداية قوية. لقد بذلا قصارى جهدهما من أجل أن أصل إلى مبتغاي. ومن جُملة ما قاما به هو أنهما ساعدا على إبقاء الأكل الغير الصحّي بعيداً عن البيت وقاما بشراء فواكه وخضر أكثر من السابق كما أنّهما قاما بتنظيف وتهيئة قبو البيت ليكون قاعة رياضة مصغّرة.

ساعد والديّا على إبقاء الأكل الغير صحّي بعيداً عن البيت وقاما بشراء فواكه وخضر أكثر من السابق كما أنّهما قاما بتنظيف وتهيئة قبو البيت ليكون قاعة رياضة مصغرّة.

هل انعكس أثر تحولك إيجابيا على افراد عائلتك وجعلتهم يتبعون نفس عاداتك صحيّة؟

بالفعل، لا شك أن تحولي كان له أثر إيجابي على العائلة بأسرها فقد حاول بقية أفراد الأسرة اتِّباع بعض برامج الأكل الخاصة بي حتّى أن أمي فقدت ما يقارب 30 أو40 رطلا من وزنها (13 -18 كلغ). نحن الآن نمشي خارج البيت ونتناول وجبات أكثر صحية الآن.

كيف كانت بدايات برنامج التدريب وكيف أثرت على أسلوب حياتك؟

بالبداية لم يكن معنا سوى جهاز الجري الذي كان أهم جهاز في تلك المرحلة وبدأ التمرين يُأتي ثماره سريعا حيث انخفض وزني بشكل ملحوظ خلال أول شهرين فقط من خلال المشي والجري يوميا. كما أن لياقتي تحسنت وصرت أشعر بنشاط وطاقة كبيرتين وصرت أحس بسعادة وإقبال على الحياة. وأصبحت أستحسن شكل جسمي في المرآة مع أنني كنت أتجنب النظر إليه في قت سابق.

ما هو أكبر تحدٍّ واجهته في قاعة الرياضة؟

في البداية، كانت ثقتي بنفسي متزعزعة وكنت أدرك ذلك جيدا لدرجة أنني لم أكن أريد أن التمرن مع المدرب بقاعة التمرين المشتركة بل كنا نلجأ لغرفة خاصة بدلا من ذلك.
بعدما تعلمت الطريقة الصحيحة للتمرين وصار بإمكاني الحفاظ على التوازن بحيث لا أسقط، صرت لا أخجل من التمرين في القاعة المشتركة مع باقي الأشخاص.



متى اكتشفت موقع BODYBUILDING.COM ؟

تعرفت على الموقع في نفس الوقت تقريبا الذي بدأت بالذهاب فيه إلى قاعة الرياضة وبدأت البحث عن تمارين رفع الأوزان. ويعد برنامج خسارة الدهون للمبتدئين أول برنامج طبّقته وقد حقّقت نتائج جيّدة من خلال التزامي به وبالفعل منذ ذلك الوقت وأنا مدمن على الموقع.

هلا شرحت لنا كيف ساهم هذا الموقع في عملية تحولك الناجحة؟

لقد وجدت في الموقع ضالّتي وكل ما كنت احتاجه في تلك المرحلة دون اللجوء إلى أي موقع أو مصدر آخر. فلو أردت مثلا أن أُمَرِّن جزءا محدّدًا من جسمي وكنت غير متأكد من الكيفية، كان يمكنني أن أسأل عن ذلك في قسم البودي سبايس Body space أين كان بإمكاني أيضا أن أتعرف على التمارين والحركات المفضّلة لدى الأشخاص الآخرين.

كنت قادرا أيضا على إيجاد برنامج غذائي وأفكار جديدة للتمرّن مما ساعدني على وضع برنامجي الغذائي بمفردي مستفيدا من برامج الرياضيين الآخرين على نفس الموقع. كان الحجر الأساس لبرنامجي الغذائي هو تناول الكربوهيدرات الصحيّة والبروتينات الخالية من الدهون، ومن ثمّ كنت أضيف إليها أغذية أخرى لتشكيل جدولي الخاص بما يناسبني.

كيف استطعت إنشاء برنامجك الغذائي الذي تتبعه حاليا؟

يرجع الفضل إلى موقع بودي بيلدنغ Bodybuilding.com الذي استقيت منه برنامجي. بدأت بزيادة استهلاك البروتينات والتقليل من نسبة الكربوهيدرات عملا بنصائح الموقع.
وفي نهاية المطاف، وبالاعتماد على هذه الأساسيات وبعد الكثير من المحاولات والأخطاء توصّلت إلى النظام الغذائي الحالي.

الوجبة الأولى

  • ساقان من الكرفس
  • ملعقتين كبيرتين من زبدة الفول السوداني
  • عصير فواكه طبيعي
  • كوب ماء جوز الهند
  • نصف كوب من اليوغرت الخال من الدسم
  • كوب من خليط فواكه مجمدة
  • مقدار ربع كوب جرانولا GRANOLA

الوجبة الثانية

  • جزرتين أو ثلاث جزرات طازجة (غير مطهوة).

الوجبة الثالثة

  • قرص خبزالقمح الكامل 25سنتم
  • ملعقة كبيرة من مايونيز منزوع الدسم
  • صدر دجاج مقطع 5 أونصات 140غ
  • القليل من الخس
  • حبة طماطم مقطعة
  • حبة فلفل أخضر مقطعة
  • ملعقتين كبيرتين من الجبن المبشور

الوجبة الرابعة

  • ساقان من الكرفس
  • ملعقتين كبيرتين من زبدة الفول السوداني

الوجبة الخامسة

  • صدر دجاج مقطع 5 أونصات 140غ
  • بطاطا جافة مطهوة
  • مقدار كوب قرنبيط
  • سلطة خضراء مشكلة بمقدار كوبين

كيف كنت تكبح رغبتك الشديدة في الأكل؟

لقد كانت المشروبات الغازية أكثر ما يغريني لكن كل ما كان عليّ القيام به للتغلب على هاته الرغبة الجامحة هو النظر إلى جسمي في المرآة. كان النظر إلى ترهلات الجلد بمثابة المنبه اليومي الذي يحفزني على الاستمرار خوفا من الرجوع إلى ما كنت عليه قبل بداية البرنامج الغذائي والتمرين. ولم أعد أتصور جسمي على الحالة التي كان عليها خاصّة وقد أحرزت تقدما كبيرا الشيء الذي يمدّني بقوة الإرادة والعزيمة لألا أعود كما كنت علية من قبل، فلا مزيد من العادات السيئة.

كيف كان الانتقال من مرحلة العمل مع مدرب خاص إلى مرحلة وضع برنامجك الخاص بمفردك؟

عملت مع مدربي لمدة أربع أو خمس شهور الأولى وبعدها لم يكن بوسعي الاستمرار في دفع مستحقات الحصص واتفقنا مبدئيا على التوقف واللجوء إليه من حين لآخر لتقديم النصائح أو المساعدة.
صرت في تلك المرحلة أكثر ثقة بنفسي واستمرَيتُ على نفس البرنامج الذي أعطاني إياه المدرب الخاص مع بعض التعديلات التي كنت أدخلها عليها من حين لآخر من الانترنت.

ما هو برنامج تدريبك حاليا؟

اليوم الأول: تمارين الرجلين

  • 12*4 السكوات أو القرفصاء SQUAT
  • 12*4 ضغط الارجل LEG PRESS
  • 12*4 لانجز LUNGES
  • 12*4 مرجحة رجل امامى أو لاغ اكستنشن LEG EXTENSION
  • 22*4 مرجحة رجل خلفي أو لاغ كيرل SEATED LEG CURL

اليوم الثاني: تمارين الرجلين، عضلات المنطقة الوسطى أو العضلات الأساسية أو ما يعرف بالكور CORE

  • 50 تكوير البطن أوالكرنشزCRUNCHES
  • 20 اللّف أو التويست الروسي RUSSIAN TWIST
  • 5 دقائق بلانك PLANK
  • 10 دقائق الدراجة الهوائية
  • 10 دقائق التسّلقMOUNTAIN CIMBER

اليوم الثالث: راحة

اليوم الرابع: الصدر والكتفين

  • 12*4 صدر مستوي أو بنش براس BENCH PRESS
  • 12*4 تفتيح الصدر باستخدام الدَمْبَل أو الصدر الطائر المعروف بـالدَمْبَل فلاي DUMBBELL FLY
  • 12*4 بايسيبس بالبارBARBELL BICEPS CURL
  • 12*4 ضغط كتف أو شولدر براس SHOULDER PRESS
  • 30 دقيقة الهرولة على الجهازTREADMILL JOG

اليوم الخامس: الذراعين و الظهر

  • 12*4 بايسيبس دَمْبَل DUMBBELL BICEPS CURL
  • 12*4 ترايسبس اكستانشن TRICEPS EXTENSION
  • 12*4 المطرقة أو الهامر HAMMER CURL
  • 12*4 بايسيبس بالبار BARBELL BICEPS CURL
  • 12*4 سحب الظهر، لاتيرال بول داون LAT PULL-DOWN
  • 12*4 سحب ظهر بالبار BENT OVER BARBELL ROW
  • 12*4 سحب بـالدَمْبَل للذراع المنفرد – دَمْبَل راو SINGLE-ARM DUMBBELL ROW
  • 12*4 سحب الكابل كابل رو CABLE ROW

اليوم السادس: تمارين القلب والدورة الدموية

  • 15 دقيقة الجهاز البيضاوي أو إلبتكل ELLIPTICAL
  • 30 دقيقة جهاز الجري أو الترادميل TREADMILL
  • 15 دقيقة بيربي BURPEE

اليوم السابع: راحة

ما الذي كان يحفزك ويدفعك للاستمرار وعدم التوقف مع صعوبة التّحدي؟

النتائج ثم النتائج هي التي جعلتني أستمر، أدركت أن اللياقة البدنية هي مستقبلي ولا مجال للعودة إلى الوراء بل لا بد لي أن أمضي قدما لأحقق الأفضل.

هل لديك قصص مماثلة تريد أن تنشرها على موقعنا؟ تواصل معنا أو أرسل قصتك مع الصور في هذه الصفحة.

كن أول من يكتب تعليق

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني


*