كيف تحسن دهون أوميغا 3 من الخصوبة عند النساء

حتى لو لم تدخل المأكولات البحرية في قائمة طعامك المفضل، الا أنك على علم مسبق بالفوائد الكثيرة التي تجلبها الأسماك اذا ما أُضيفت الى حميتك الغذائية، أذكر منها: تحسين صحة القلب، خفض معدل الالتهابات…الخ. ليس هذا فقط، وفقا لعلماء في جامعة كولورادو، هناك أدلة على أن الدهون الصحية قد تعزز فرص المرأة للحمل.

الدراسة التي عرضت في الجمعية الأمريكية للاجتماع السنوي للطب التناسلي، تم تطبيقها على الفئران، لذلك يجب القيام بالمزيد من الأبحاث قبل تقديم الأطعمة التي تحتوي على أوميغا 3 أو مكملات أوميغا 3 كجزء من علاج العقم، لكن الدكتورة (Skaznik-Wikiel)، أخصائي في أمراض النساء والتوليد والتي أشرفت على الدراسة، أبدت تفائلا كبيرا. قامت بالتجارب على مجموعة من الفئران التي ولدت وراثيا لافراز معدلات صحية من الأحماض الدهنية أوميغا 3. ولدت هذه الفئران بقدرات تصنيعية للخلايا والأنسجة التي تحتوي على دهون أوميغا 3. قام الفريق يتتبع تتطور البويضة في المبيض.

نتائج الدراسة: وجدت الدكتورة أن الفئران التي تأتي مع مستويات عالية من الأحماض الدهنية أوميغا 3 لديها عدد أكبر من خلايا البويضة مقارنة بالفئران التي تحتوي على مستويات منخفضة من الدهون. هذا يعني أن المجموعة الأولى لديها عدد أكبر من احتياطي البويضات التي يمكن أن تنضج و تتطور الى بويضة كاملة وملقحة مما تنتج عنها ولادة حية. عندما تم فحص المبايض إلى مستوى أبعد من ذلك، وجدت الدكتورة أيضا أن نوعية البيض كانت أفضل عند الفئران التي تأتي مع مستويات عالية من أوميغا 3. البويضات ذات الجودة العالية تحسن من فرص تخصيبها و الحصول على ولادة حية.

تقول الدكتورة (Skaznik-Wikiel): “بناء على هذه الدراسة، يبدو الأمر مشجعا للغاية بمعرفة أن دهون أوميغا 3 قد تحسن الخصوبة. دراستنا تشير إلى وجود علاقة بين العوامل الغذائية وأشياء حيوية مثل جودة البويضات، ولهذا من الأفكار الموصى بها هي أخذ مكملات أوميغا 3 لتحسين الخصوبة.”



العملية التفسرية لكيفية تأثير الأحماض الدهنية أوميغا 3 على مساعدة المبيض على انتاج البويضات بنوعية أفضل لم يتضح بعد. ولكن دراسات أخرى قامت بها الدكتورة مع الفئران أشارت الى أن هذه الدهون تقلل من مستويات الالتهابات التي يمكن أن تؤثر سلبا على وظائف المبيض.

العديد من الدراسات بحاجة لتأكيد الدور الذي تلعبه أحماض أوميغا 3 الدهنية في تحسين الخصوبة، ولكن في الوقت الراهن، تقول (Skaznik-Wikiel) أنه لا يوجد الكثير من الضرر في زيادة استهلاك دهون أوميغا 3. (قد يتعرض بعض الناس الذين لديهم قابلية للنزيف لاثار جانبية تسبب لهم النزيف عند أخذ جرعات عالية من اوميغا 3، ولكن هذه الحالات نادرة الحدوث).

قد يكون هناك أيضا فوائد أخرى للأحماض الدهنية أوميغا 3 التي ترتبط بالجنين أيضا في مساعدة تطوير العصبية – لهذا السبب تدخل دهون أوميغا 3 في قائمة الفيتامينات التي تتناولها الحامل قبل الولادة. تضيف الدكتورة: “نأمل في المستقبل أن تتوفر المزيد من الإجابات لتأكيد الأمر بنعم. تناول الأحماض الدهنية أوميغا 3 هي الوسيلة المؤكدة التي تبحث عنها النساء التي تردن الحمل، ولكن حتى وان لم تتأكد هذه النقطة، فأنا لا أرى أي ضرر قد يحدثه المكمل.”

كن أول من يكتب تعليق

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني


*