كيف تمكنت من التخلص من 33 كغ؟

كان حرماني من احتراف كرة القدم أحد أسوأ الأمور التي واجهتني في حياتي ، و قد حدث ذلك اثر اصابتي بعدوى فيروسية على مستوى الصدر تفاقمت لاحقا الى حالة ربو قضت على أحلامي الرياضية ، وهو ما جعلني ادخل في دوامة من الاكتئاب أصبح الطعام فيها عزائي الوحيد .

كانت جل وجباتي من المأكولات السريعة و الماك دونالدز ، و كنت لا أكتفي إلا اذا التهمت كمية تضاهي ما يتناوله شخصان على الأقل . لم تكن لي مواعيد محددة للأكل بل كنت أنكب على الطعام في أي وقت و من دون حساب ، حتى أنني كثيرا ما استيقظ ليلا و أول ما يخطر ببالي هو التوجه الى الثلاجة لتناول تحلية أو شيء من هذا القبيل.

من المؤكد أن كل ذلك الطعام لم يتبخر خارج جسمي بل كان يتحول الى كيلوغرامات تراكمت مع الوقت لدرجة صرت فيها أخجل lk الخروج بسبب وزني ، حيث صرت أرتدي قياس XXL في القمصان و مقاس 40 في السراويل .



رغم أنني واصلت لعب كرة القدم في ناد للهواة بهدف الترويح عن نفسي و الحفاظ على رشاقتي إلا أن وزني كان في ازدياد مستمر حتى أصبحت أشبه fمصارعي السومو البدناء ، ما جعل مني محل سخرية اللاعبين الآخرين ، و عندها فقط ادركت أنه حان الوقت لأضع حدا للوضع المزري الذي كنت فيه .

عندما أتذكر تلك الأيام العصيبة Hشعر بالفخر لأنني اتخذت قرارا حاسما لتغيير حياتي و تحقيق ما أنا عليه اليوم من صحة و نشاط مع ثقة عالية بالنفس ، فقد أصبح بإمكاني ارتداء ما أشاء دون الشعور بالإحراج .

كيف تخلصت من وزني الزائد ؟

بمساعدة خبير الحمية، شرعت بتخفيض عدد السعرات الحرارية التي كنت أتناولها يوميا ، اضافة الى اتباع برنامج رياضي صارم يتماشى مع حميتي و رغبتي في فقدان الوزن . كنت ملتزما بكل التوجيهات فلم أكن أنام أقل من 7 ساعات في اليوم و لم أخلف أبدا موعد التمرين ، وقد كنت في كل شهر أضع هدفا يبقيني متحمسا كالوصول الى وزن معين أو التركيز على تنحيف جزء محدد من جسمي .

كما أنني في كل مرة أرفع تحديا جديدا للتخلص من العادات السلبية لدي ، و كان آخر هذه التحديات يقتضي الامتناع لمدة 365 يوم عن تناول الوجبات السريعة أو الأطعمة المبتذلة اضافة الى المشروبات الغازية و العصائر التجارية . لا يزال هذا التحدي قائما حتى الآن أما نتائجه فقد بدأت بالظهور منذ أول أسبوع و هي مرضية جدا .

لم يكن الالتزام بالحمية أمرا سهلا على الاطلاق خاصة في عطلة نهاية الأسبوع فلم يكن يروق لأصدقائي مشاركتي وجبة الخضار مع التونة أو قطع صدر الدجاج المشوية مع زجاجة الماء كمشروب للسهرة ، كما أني كنت أنقهر جدا بسبب منع نفسي من تناول العشاء الشهي الذي تحضره أمي في العطلة الأسبوعية ، إلا أن النتائج التي كنت أحصدها تنسيني كل هذه المعاناة و تبقيني على المسار الصحيح نحو أهدافي.

لم أكن أبحث عن الكثير من الالهام في طريقي نحو فقدان الوزن فقد ادركت بأنه لن تحصل معجزة تجعلني رشيقا ، بل هو التركيز على هدفي و التفاني في بذل الجهد هو ما سيحقق لي مبتغاي . فبدل الاستمرار في التذمر و الشكوى انهض و اصنع قرارا لنفسك و ابذل قصارى جهدك ، فبالصبر و الارادة سترى حتما تباشير التغيير تلوح في أفق حياتك .



برنامج الحمية الغذائية الذي كنت أتبعه

في البداية أنا ممتن جدا للمساعدة التي قدمها لي خبير الحمية و أشكره جزيلا على كلماته التي ساندتني كثيرا في مشواري للحصول على جسم صحي و رشيق ، حيث كان يردد دائما : ” أنت ما تأكله (You ara what you eat) ، فان كانت تغذيتك سليمة ستحظى بجسم سليم ، و أعلم أن الطعام قد يكون مصدرا لطاقة تدفعك الى الأمام كما يمكن ان يكون مصدرا لكيلوغرامات زائدة تثقل كاهلك و تمنعك من التقدم في الحياة ”

الوجبة الأولى

  • مخفوق 4 بياض بيض
  • شريحتين من خبز الشيلم أي Rye bread (يمكن استبداله بخبز الشوفان ، النخالة أو القمح الكامل)
  • نصف حبة من الليمون الهندي أي Grapefruit (يمكن استبداله بالبرتقال )
  • 3 شرائح من الأناناس أي Pineapple
  • كوب غير محلى من الشاي الأخضر

الوجبة الثانية

  • ملعقة كبيرة من مسحوق البروتين النقي سهل الامتصاص من ماركة Optimum Nutrition Hydro Whey
  • موزة كاملة

الوجبة الثالثة

  • حبة من البطاطا الحلوة
  • علبة صغيرة من التونة
  • ملعقة مايونيز لايت (أو قم تحضير صلصة مايونيز منزلية باستخدام زيت الزيتون أو أي من الزيوت الصحية)

الوجبة الرابعة

  • 2 حبات كعك الأرز الأسمر
  • ½ كوب من الجبن القريش منزوع الدسم أي Fat-free cottage cheese
  • حبة تفاح

الوجبة الخامسة

  • 225 غرام من شرائح لحم النعام أي Ostrich fillet (يمكن استبداله بشرائح صدر الدجاج أو الديك الرومي )
  • كوب من الخضر (نيئة على شكل سلطة أو مطبوخة على البخار)

الوجبة السادسة

  • كوب من بودرة الكازين من ماركة Optimum Nutrition Gold Standard 100% Casein

الصعوبات التي واجهنني خلال الحمية

نعلم جيدا أن النوم المبكر و تجنب الأكل قبل الخلود الى الفراش أمران أساسيان لمن يرغب في فقدان الوزن، غير أني أحيانا اضطر الى للبقاء مستيقظا و مواصلة العمل الى غاية الساعات الأولى من الصباح . و قد كان هذا الأمر يجعلني أشعر بالجوع الشديد . مع ذلك كنت أقاوم رغبتي في الطعام ، كما أنني بدأت بتأخير مواعيد وجباتي بساعة أو ساعتين كلما كان لدي عمل كثير يتطلب مني السهر لوقت متأخر و قد نجح هذا الأمر في ابقاء معدتي ممتلئة لوقت أطول .

اما اذا كان الشعور بالرغبة في الاكل يوهنك كثيرا أثناء السهر و يمنعك من التركيز في أداء عملك كقيادة السيارة مثلا ، او أنك تشعر بمغص في البطن يمنعك من النوم من شدة الجوع فلا ضرر في تناول شيء خفيف قليل السعرات يمكنك اختياره ضمن قائمة الأطعمة الخفيفة التالية :

  • نصف حبة تفاح / كمثري
  • حفنة صغيرة من التوت / الفراولة
  • 3 شرائح أناناس
  • 5 حبات لوز / 3 حبات جوز / 5 جبات كاجو
  • ثلثي كوب من الزبادي منزوع الدسم (greek yogurt)
  • حبة جزر / طماطم نيئة
  • صحن صغير جدا من الخضر المطبوخة على البخار

الخضر و الفواكه قليلة السعرات الحرارية و هي غنية بالماءK الفيتامينات و المعادن ، أما المكسرات فلها مفعول مثبط للشهية ، في حين يعد الزبادي اختيارا صحيا لسد جوعك كما ان له دورا في حرق الدهون ، لذا فان تناول احدى الوجبات الخفيفة التي ذكرناها سيمنحك بعض الطاقة دون الاخلال بحميتك .

مخططاتي التدريبية المستقبلية

لم أضع بعد مخططا محددا للبرنامج التدريبي الذي سأتبعه في المستقبل ، كل ما أعلمه هو أنني لن أتوقف عن التمرين على الاطلاق بل كلما أحرزت تقدما أضع نصب عيني هدفا جديدا ، فأنا عندما بدأت هذا البرنامج كنت أرغب في فقدان الوزن لا غير ، أما الآن فقد صار التدريب جزءا من حياتي ، حتي أنني أسعى للمشاركة في المنافسات الدولية لممارسي كمال الأجسام الطبيعي ، أي بناء الأجسام عن طريق التغذية السليمة و المكملات الصحية بدون استعمال الهرمونات و الحقن.

اقتراحات ستساعدك على تحقيق التغيير

1. سطر أهدافا واضحة و معقولة حتى يسهل عليك تحقيقها و المرور الى هدف جديد في كل مرة.



2. ركز على نفسك و اعرف حدودك

3. ثقف نفسك جيدا بخصوص المكملات الغذائية و مكوناتها و دورها حتى تتعرف على تلك التي تلائم احتياجاتك و تتعلم كيفية استخدامها

4. المكملات و الحمية لا تغني عن التمرين الجاد و الشاق

5. النوم المبكر و المنتظم لمدة 7 ساعات يوميا مهم جدا لكي يتجاوب جسمك مع الحمية و التمرين.

6. تعد الحمية الغذائية أقوى سلاح سيوصلك الى أهدافك في انقاص وزنك و نحت جسمك .

و في الأخير لا تنسى ضرورة استشارة خبير حمية لمساعدتك على وضع مخطط مناسب يتماشى مع نمط حياتك اليومي و برنامج التمرين الذي تتبعه ، و أعلم أن التدريبات الشاقة مع الحمية المناسبة و الراحة الكافية هي العوامل الأساسية في معادلة فقدان الوزن و الحصول على جسم صحي و رشيق.

كن أول من يكتب تعليق

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني


*