رفع الأثقال و توقف الطول: هل هناك علاقة بينهما؟

من منا لا يرغب ببدء رحلة كمال الأجسام في أقرب وقت ممكن؟ خاصة عند رؤية نجوم الأفلام والسينما وأجسامهم المثيرة التي تجعلنا نرغب في الذهاب الى الصالة الرياضية في الحين. للأسف، هناك العديد من الأقاويل التي تحذرنا من التدريب بالأثقال في سن مبكرة، خاصة بالنسبة للأطفال الذين يمرون بمرحلة المراقة بسبب خطرها في توقيف النمو والطول.
لا أعلم مصدر هذه الأقاويل.. قد تكون بعض المقالات المنشورة في المجلات والجرائد أو من طرف أصدقاء يحسدونك من الحصول على فوائد رفع الأثقال. اذا سمعت بهذا الشيء مرارا وتكرارا، سوف تبدأ تدريجيا بتصديق هذه المعلومة. فللنظر الى الأسباب المنطقية وراء هذه المعتقدات؟

خلال فترة المراهقة، العظام الطويلة، مثل عظام الأرجل، تحتوي على غضاريف زجاجية صغيرة تسمى بالمشاشية (epiphyseal) مرتبطة بكل نهاية عضمية. هذه الصفائح تزيد من طول العظام من خلال تكاثر الخلايا العظمية (ossifying cells) تسمى بالغضروف.

عملية التكاثر هي ما تجعل طول وحجم العظام يزداد ومنه زيادة طول الشخص. الشيء المقلق هو عند تطبيق قوة خارجية كبيرة (مثل رفع الأثقال) في الخلايا الغضروفية، سيتم تحطيم فرصة نمو الغضروف ومنه إنقاص طولك، ولكن ما الذي تقوله الدراسات بخصوص هذه المسألة؟



لا شيء…. ماذا؟ لاشيء؟ نعم لا شيء لانه لا يوجد شيء. بعض الدراسات تشير إلى أن رفع الأثقال قد يساعدك في زيادة طولك بسبب النتائج التي تعكسها على زيادة هرمونات النمو مثل هرمون التستوستيرون (testosterone)، هرمون النمو (GH)، وهرمون (IGF-1).

العلاقة الوحيدة الموجودة بين رفع الأثقال وتحديد الطول هي عند حدوث الإصابة بسبب استخدام الوضعيات الخاطئة للرفع. هذا الشيء مشهور عند المراهقين المبتدئين بسبب عدم خبرتهم في رفع الأثقال من جهة زيادة إلى حماسهم الزائد في رفع وزن أثقل مما يتحملونه من جهة أخرى وهذا لإبهار الأصدقاء بدلا من تطبيق التمرين بوضعيته السليمة. ولكن حتى في هذه الحالة… يقدم رفع الأثقال خطرا أقل في الحصول على إصابة وتوقيف الطول مقارنة بنشاطات رياضية أخرى مثل البيسبول، كرة السلة، الرقبي، والملاكمة.

ولهذا أيها المراهق الشجاع… إذا كنت تحلم بالحصول على عضلات جميلة كالتي عند ممثلك المفضل، لابأس في التدريب بالأثقال بشرط الالتزام بتطبيق التمرين في وضعيته السليمة و بالوزن المناسب لك. بهذا نكون انتهينا من موضوعنا. أتمنى أنك استفدت منه ولا تنسى الاشتراك في القائمة البريدية أين سيصلك جديد الموقع على بريدك الالكتروني… تحياتي مدير موقع جسمك وحظ موفق.

كن أول من يكتب تعليق

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني


*